الموظف : تعريفه – تعيينه -وضعياته

تحتاج  أي إدارة أو هيئة  لتنفيذ مخططاتها والتزاماتها و برامجها  إلى موارد بشرية و أخرى مادية. فالوسائل المادية كثيرة ومتشعبة، أما الموارد البشرية، فبالرغم من اختلاف تخصصاتها فإنها تصنف إلى  صنفين: أجراء يخضعون لقانون الشغل، وموظفون قارون منظمون في أسلاك الوظيفة العمومية خاضعون للقانون الإداري، أولا- تعريف الموظف العمومي: عرف المشرع الموظف من خلال الفصل الثاني من النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية بأنه : “..كل شخص يعين في وظيفة قارة ويرسم في إحدى رتب السلم الخاص بأسلاك الإدارة التابعة للدولة”. ويلاحظ أن النص اكتفى بفكرة الانتماء والتبعية الهادئة الرسمية لسلك…

إقرأ المزيد